الهجرة الدولية تجلي 222 مهاجرا إثيوبيا من صنعاء إلى ديارهم عبر الرحلات الطوعية

اليمن نت -خاص
المجال: أخبار التاريخ: مايو 12, 2019

قالت منظمة الهجرة الدولية، إنها نظمت خلال الأيام الماضية، العودة الطوعية لـ 222 مهاجرا في اليمن عبر أربع رحلات من العاصمة صنعاء إلى أديس أبابا، إثيوبيا.

وأوضحت في بيان لها، أنها من خلال ثلاث رحلات على مدار ثلاثة أيام، دعمت المنظمة الدولية للهجرة 137 رجلاً و11 امرأة و28 طفلاً في العودة إلى ديارهم.

ولفتت إلى أن من بين المجموعة كان حوالي 20 شخصًا من ذوي الاحتياجات الطبية، وفرت لهم مرافقين لضمان سفرهم الآمن.

وبحسب البيان غادرت رحلة رابعة مع 46 شخصًا إضافيًا أمس السبت وبذلك يصل العدد الإجمالي للأشخاص الذين تلقوا المساعدة في جميع الرحلات الأربع إلى 222.

وأوضحت الهجرة الدولية في بيانها، لم يتمكن المهاجرون من مواصلة إعالة أنفسهم أو تمويل سفرهم إلى وطنهم، فقد ظلوا عالقين في بلد يعاني من نزاع مميت.

وأكد البيان أن هذه هي أول حركات العودة التي تتم من صنعاء منذ منتصف مارس 2019.

وبدأت المنظمة استئناف الرحلات الجوية من اليمن في نوفمبر 2018؛ بعد أن علقتها فور اندلاع النزاع في عام 2015. وخلال ذلك الوقت، استخدمت المنظمة الدولية للهجرة قوارب لإعادة المهاجرين الإثيوبيين الضعفاء إلى إثيوبيا، عبر جيبوتي.

وتقول المنظمة أنها تقدم مساعدة للمهاجرين قبل المغادرة، بما في ذلك الرعاية الطبية والصحية والعقلية والنفسية الاجتماعية.

وذكرت المنظمة في تقرير سابق لها أنها في عام 2018، ساعدت 1،040 مهاجرًا على مغادرة اليمن والعودة إلى ديارهم.

وفي العام 2019، دعمت المنظمة العودة الطوعية لـ 733 مهاجرًا.