The Yemen Logo

المجلس الانتقالي الجنوبي يعترف بقتل "يمني أمريكي" كان يحاول العودة إلى مسقط رأسه

المجلس الانتقالي الجنوبي يعترف بقتل "يمني أمريكي" كان يحاول العودة إلى مسقط رأسه

غرفة الأخبار - 18:53 10/09/2021

اليمن نت- خاص:

اعترف المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات، يوم الجمعة، بقتل أمريكي من أصول يمنية حاول العودة إلى مسقط رأسه.

وأثارت قضية "عبدالملك السنباني" الرأي العام في اليمن، وتسببت في غضب الآلاف من اليمنيين.

وقالت ما تسمي نفسها "القوات الجنوبية" إنها تدين مقتل "السنباني"، مشيرة إلى أن "عيدروس الزُبيدي" رئيس المجلس أحال المسؤولين عن النقطة الأمنية في محافظة لحج إلى التحقيق والمساءلة أمام النيابة العامة.

وكان "السنباني" عائداً من الولايات المتحدة لزيارة عائلته في محافظة ذمار جنوبي صنعاء، والمرور من مطار عدن أصبح إجبارياً.

وقالت الأسرة إنها كانت على تواصل مستمر مع عبدالملك أثناء رحلته قبل ان ينقطع التواصل معه ظهر يوم الأربعاء، ليفاجئوا يومها بوسائل إعلامية وتصريحات لمسؤولين في طور الباحة تتحدث عن القبض على ابنهم بتهمة انتمائه لجماعة الحوثي وحيازته مبالغ مالية من الدولارات.

ويوم الخميس أبلغوا الأسرة باستلام جثته في عدن وعليها طلقات رصاص وآثار تعذيب.

ودانت الحكومة اليمنية، ومنظمات يمنية وأمريكية مقتل "السنباني".

دان المركز الامريكي للعدالة ما قامت به مليشيا الحزام الأمني التابع للمجلس الإنتقالي المدعوم اماراتيا من احتجاز الشاب اليمني عبدالملك السنباني أثناء عودته من أمريكا ومن ثم نهب كل ما بحوزته وتصفيته وقتله.

وقالت منظمة سام لحقوق الإنسان إن هناك شواهد كثيرة تؤكد توحش الأجهزة الأمنية التابعة للمجلس الانتقالي في ممارسة الانتهاكات ضد المدنيين, حيث أصبح الاعتقال التعسفي والتعذيب والإخفاء القسري والمداهمات الليلية للمنازل سلوكا شبه يومي في مدينة عدن, كما أضحت الكثير من النقاط المسلحة تثير مخاوف العديد من المدنيين لتحولها إلى وسيلة لابتزاز للمسافرين, حيث فضحت إفادات الضحايا الذين اعتقلوا من النقاط المسلحة الانتهاك المطلق الذي تمارسه هذه القوات, كما أن تركُ المعتدين دون محاسبة يرسل إشارات واضحة لهذه القوات باستمرار ممارسة انتهاكاتها والإفلات من العقاب دون أي مساءلة على هذه الجرائم".

ويسيطر المجلس الانتقالي الجنوبي على عدن والمحافظات منذ أغسطس 2019م، بعد قِتال مع الحكومة الشرعية.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram