المبعوث الأممي يطالب طرفي النزاع بضبط النفس إزاء التصعيد في الضالع

طالب المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن مارتن غريفيث, اليوم الثلاثاء, جميع الأطراف بأقصى درجات ضبط النفس إزاء التصعيد في محافظة الضالع.

وقال مكتب غريفيث، في تغريده بحسابهم على “تويتر” “يتابع المبعوث الخاص بقلق بالغ التصعيد الجاري في الضالع، ويناشد جميع الأطراف ممارسة أقصى درجات ضبط النفس”.

وأضاف المبعوث الأممي غريفيث أن “أي تصعيد عسكري يهدد التقدم نحو إحلال السلام في اليمن”.

وتشهد محافظة الضالع, منذ اسابيع, مواجهات متواصلة بين القوات الحكومية وجماعة الحوثي, حيث تحاول الاخيره السيطره على المحافظة التي تتوسط شمال اليمن وجنوبه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى