“الغذاء العالمي” يبحث عن تسهيلات لإيصال المساعدات عبر ميناء عدن

اليمن نت/ متابعة خاصة:

بحث مدير برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة، اليوم الاثنين، عن التسهيلات التي يمكن أن تقدم للبرنامج من قبل السلطات اليمنية في ميناء عدن، جنوبي البلاد.

جاء ذلك خلال لقاء مدير مكتب برنامج الغذاء العالمي في اليمن عاصف علي بوتو، مع رئيس المنطقة الحرة في العاصمة اليمنية المؤقتة عدن، وبحضور مسؤولين في المنظمة والمنطقة الحرة.

وقال “بوتو” إن حجم ما تقدمه المنظمة سنويًا في اليمن يبلغ 8 مليارات دولار أمريكي، إلى جانب إدارته وإشرافه على 12 مخزنًا، في أماكن مختلفة بالبلاد، بحسب تصريح نائب مدير الترويج والتسويق بالمنطقة الحرة ريام المرفدي، لوكالة الأناضول.

وأضاف المسؤول الأممي أن عدد المستفيدين من المساعدات الإنسانية “غذائية وطبية”، التي تنفذها المنظمة في اليمن سنويًا يصل إلى نحو 12 مليون شخص، رغم الظروف غير المواتية للعمل، في ظل الحرب التي تعصف بالبلاد منذ أكثر من 5 أعوام.

وتعد الزيارة هذه هي الأولى من نوعها للمسؤول الأممي، إلى المنطقة الحرة بعدن، للاطلاع عن أهم التسهيلات التي يمكن تقديمها للمنظمة، وأبدى المسؤولون في المنطقة الحرة استعدادهم لتقديم التسهيلات اللازمة للبرنامج وبما يمكنه من الارتقاء بمستوى نشاطاته الإنسانية في اليمن، بحسب المرفدي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى