The Yemen Logo

"العفو الدولية" تجدد الدعوة لـ"الحوثي" بسرعة الإفراج عن الصحفيين المحكومين بالإعدام

"العفو الدولية" تجدد الدعوة لـ"الحوثي" بسرعة الإفراج عن الصحفيين المحكومين بالإعدام

غرفة الأخبار - 18:10 20/05/2022

جددت منظمة العفو الدولية، اليوم الجمعة، دعوتها إلى مليشيات الحوثي بسرعة إطلاق سراح الصحفيين الأربعة المحكومين بالإعدام دون قيد أو شرط.

جاء ذلك في بيان نشرته المنظمة اليوم على موقعها الرسمي.

ومنذ منتصف 2015، احتجزت المليشيات تعسفيا الصحفيين (أكرم الوليدي وعبد الخالق عمران وحارث حامد وتوفيق المنصوري) دون تهمة أو محاكمة لأكثر من أربع سنوات، وفي أبريل 2020 حكمت عليهم المحكمة الجزائية المتخصصة بصنعاء بالإعدام بعد محاكمة جائرة.

وقالت لين معلوف مدير مكتب منظمة العفو الدولية لشؤون اللاجئين: "يجب على سلطات الأمر الواقع الحوثية إلغاء أحكام الإعدام هذه والإفراج عن هؤلاء الصحفيين على الفور. لقد كانت هذه تجربة وهمية منذ البداية وأوقعت خسائر فادحة في الرجال وعائلاتهم".

كما شددت معلوم على ضرورة قيام الحوثيين "بالإفراج الفوري عن جميع من تحتجزهم حاليًا لمجرد تصفية حسابات سياسية أو ممارسة السيطرة - ومن بينهم الصحفيون والمدافعون عن حقوق الإنسان والمعارضون السياسيون وأفراد الأقليات الدينية. سلطات الأمر الواقع الحوثية ملزمة باحترام الحقوق الأساسية وغير القابلة للتصرف للأفراد الخاضعين لسيطرتها".

وعلى الرغم من أمر النائب العام التابع للحوثيين بتاريخ 30 أكتوبر 2020 بالإفراج عن الصحفيين الأربعة إلا أنهم ظلوا رهن الاعتقال، وفق محاميهم عبدالمجيد صبرة.

وحرمت المليشيات الصحفيين الأربعة من زيارة عائلاتهم ومحاميهم، وعرضتهم لمعاملة قاسية، وحرمتهم من الحصول على رعاية طبية كافية وفي الوقت المناسب.

فعلى سبيل المثال، يعيش "توفيق المنصوري" حالة صحية حرجة؛ إذ يعاني من مرض في البروستاتا وكذلك من أمراض مزمنة مثل أمراض القلب والسكري.

وذكرت المنظمة أنها قابلت معتقلاً سابقًا كان محتجزًا مع الصحفيين الأربعة في معسكر الأمن المركزي بصنعاء، وأكد أنهم حُرموا من العلاج الطبي، وأنهم محتجزون في ظروف اعتقال مروعة  وحُرموا من الزيارات العائلية، ولم يُسمح لهم بتلقي العلاج، كما يحصلون على مياه الشرب لمدة نصف ساعة يوميًا، من خلال ماء الصنبور في الحمامات.

كما أخبر شقيق توفيق منظمة العفو الدولية أنه لم يُسمح لأسرهم حتى بإحضار أي دواء، على الرغم من علمهم من المحتجزين المفرج عنهم أن صحة توفيق كانت مقلقة للغاية. ومنذ عام 2020 لم يُسمح بنقله إلى المستشفى لتلقي العلاج. 

وكانت المنظمة قد نشرت في مايو 2021 تحقيقاً في تجارب المدنيين المفرج عنهم كجزء من الصفقات السياسية في 2020 ويوثق ظروف الإفراج التي أجبرت عددًا من المفرج عنهم على النزوح إلى المنفى، مع تسهيل الأمم المتحدة لرحيلهم، وثمانية أشخاص. ونُفي معتقلون آخرون إلى أجزاء أخرى من البلاد.

وأكد التحقيق أن الظروف في السجون ومراكز الاحتجاز التي يديرها الحوثيون كارثية، مع الاكتظاظ الشديد، وعدم كفاية الطعام ومياه الشرب النظيفة، وسوء الصرف الصحي.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

وكالة بلومبرج نشرت تقريراً -نقلته واشنطن بوست- عن الأمير محمد بن سلما يعيد "اليمن نت" نقله إلى العربية.

أشار المصدر الدبلوماسي إلى أن التعيينات الجديدة تؤثر في حرب اليمن، إذ دائماً اعتبرت الحرب غطاء لتمكين الأمير الشاب من خلافة والدة.

قالت شركة "نورد ستريم إيه جي"، مشغل خط أنابيب نورد ستريم 1 من روسيا إلى ألمانيا، إن نظام خطوط الأنابيب تحت بحر البلطيق تعرض. . .

أصدر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، إرادة ملكية بإعادة تشكيل مجلس الوزراء.

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram