The Yemen Logo

"الصليب الأحمر" تعلن ارتفاع قتلاها بانفجار مطار عدن إلى ثلاثة أحدهم "رواندي" الجنسية

"الصليب الأحمر" تعلن ارتفاع قتلاها بانفجار مطار عدن إلى ثلاثة أحدهم "رواندي" الجنسية

اليمن نت - 21:53 30/12/2020

اليمن نت _ متابعة

أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، ارتفاع قتلى موظفيها نتيجة انفجارات مطار عدن، إلى ثلاثة قتلى، وإصابة ثلاثة آخرين، أحدهم إصابته خطيرة. بحسب بيان للمنظمة.

وأشارت اللجنة إلى أن موظفيها كانوا بصدد العبور عبر مطار عدن مع مدنيين آخرين إلى وجهة أخرى عندما وقع الانفجار.

وقال مدير عمليات اللجنة الدولية دومينيك شتيلهارت: "إنها لفاجعة كبيرة بالنسبة للّجنة الدولية ولشعب اليمن. لقد تحمل اليمنيون معاناة تفوق الوصف على مدار السنوات الخمس الماضية، وهذه الحادثة المروعة تجلب مزيدًا من المرارة والأسى لأسرة اللجنة الدولية وللعائلات اليمنية التي فقدت أحباء لها أو فُجعت بإصابتهم من جراء هذا الانفجار".

وأوضحت أن الانفجار تسبب بمقتل موظف يمني الجنسية كان يساعد في تنسيق أنشطة النقل الجوي التي تضطلع بها اللجنة الدولية، والتي شملت الإشراف على نقل أكثر من 1000 محتجز سابق إلى ديارهم في تشرين الأول/أكتوبر الماضي. وآخر رواندي الجنسية كان يعمل فني أشعة سينية ضمن فريق اللجنة الدولية الطبي الذي يقدم خدماته للمحتاجين وموظف ثالث يمني الجنسية كان مسؤول الصحة في مستشفى تدعمه اللجنة الدولية وكان في طريقه لإنهاء المعاملات الورقية للسفر لمناقشه رسالة الدكتوراه الخاصة به في مجال الطب.

يذكر أن عدة انفجارات هزت مطار عدن الدولي، ظهر اليوم، بالتزامن مع وصول الحكومة الجديدة، مما أدى إلى سقوط أكثر من 30 قتيلاً وعشرات الجرحى.

ومن بين القتلى وكيلة وزارة الأشغال ياسمين العواضي، ومراسل قناة بلقيس في عدن أديب الجناني، وضابط في المطار، وثلاثة من موظفي الصليب الأحمر.

كما أصيب في التفجير نائب وزير الشباب والرياضة منير الوجيه، ونائب وزير النقل ناصر الشريف، ووكيل محافظة عدن بدر معاون، ومدير السجن المركزي في عدن نقيب اليهري، ومدير محطة تعبئة وقود الطائرات في مطار عدن.

واتهم وزير الإعلام معمر الإرياني، ووزير الخارجية أحمد بن مبارك، مليشيات الحوثي باستهداف المطار، لكن الحوثيين نفوا ذلك.

والجمعة 18 ديسمبر، أصدر الرئيس هادي قراراً بتشكيل حكومة جديدة من 24 وزيراً، مناصفة بين الشمال والجنوب، تنفيذا لاتفاق الرياض الموقع بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً في 5 نوفمبر 2019.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram