الصليب الأحمر الدولي ترحب باستجابة أطراف النزاع في اليمن لدعوات وقف الحرب

اليمن نت-خاص

رحبت اللجنة الدولية للصليب الأحمر الدولي، اليوم الخميس، بالقرار المتخذ من قبل أطراف النزاع في اليمن لوقف الحرب.

وقالت في تغريدة مقتضبة بصفحتها الرسمية على موقع التدوين المصغر “تويتر”، إنها ترحب بشدة بالقرار المتخذ من قِبل أطراف النزاع لتوحيد جهودهم لمجابهة خطر كورونا المتصاعد.

وأكدت أن القيادة المسؤولة والوعي والانضباط الشعبي والمساعدة الإنسانية هو ما يحتاجه اليمن لتخطي أي تفشي وبائي محتمل. ابقوا بأمان.

وفي وقت سابق أبدت أطراف النزاع في اليمن، ترحيبهما بدعوة الأمم المتحدة إلى هدنة فورية مع دخول البلاد عامها السادس في الحرب، التي خلقت أزمة إنسانية وأضعفت اليمن في مواجهة أي انتشار لفيروس كورونا.

وكان اليمن شهد هدوءا على صعيد العمليات العسكرية بعد أن بدأت السعودية والحوثيون محادثات عبر القنوات الخلفية في أواخر العام الماضي. لكن حدث تصاعد في العنف في الآونة الأخيرة يهدد اتفاقات سلام هش في مدن ساحلية مهمة.

وقالت تامونا سابادزي مديرة وحدة لجنة الإنقاذ الدولية في اليمن: “لدينا وباء كورونا عالمي يهدد بإغراق نظام محطم بالفعل للرعاية الصحية”. وأضافت أن اليمن يعاني من انتشار الكوليرا.

ويعتمد الملايين على المساعدات الإنسانية في اليمن الذي يمزقه الصراع منذ أطاح الحوثيون بالحكومة من السلطة في العاصمة صنعاء في أواخر 2014. ولا تزال حركة الحوثي تسيطر على معظم المراكز العمرانية رغم سنوات الحرب.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى