The Yemen Logo

السودان: تظاهرات حاشدة مرتقبة رفضًا للانقلاب ومطالبة بالحكم المدني

السودان: تظاهرات حاشدة مرتقبة رفضًا للانقلاب ومطالبة بالحكم المدني

غرفة الأخبار - 12:14 30/12/2021

يخرج السودانيون، اليوم الخميس، إلى الشوارع بعدد من المدن والأرياف في مليونية جديدة، استمرارا في طريق مقاومة الانقلاب العسكري ورفضا للتسوية معه، ومطالبين بعودة الحكم المدني لبلادهم.

ويأتي الخروج المقرر للسودانيين، استجابة لدعوة لجان المقاومة السودانية التي حددت القصر الرئاسي في الخرطوم وجهة لمواكبها الهادفة إلى الضغط على العسكر بقيادة عبد الفتاح البرهان وإجبارهم على التنحي وتسليم السلطة كاملة للمدنيين.

واستبقت السلطات الأمنية، مليونية اليوم، بفرض طوق أمني على منطقة وسط الخرطوم، حيث مقر القصر الرئاسي، وأغلقت الجسور والكباري الرابطة بين المنطقة ومدينتي الخرطوم بحري، وأم درمان، ومناطق شرق النيل، وذلك بغرض منع المشاركين من الوصول إلى محيط القصر.

كما نشرت وحدات من الشرطة والمخابرات والجيش والدعم السريع، وأغلقت الطرق المؤدية كذلك لمحيط القيادة العامة للجيش وشارع أفريقيا المؤدي إلى مطار الخرطوم الدولي.

وشنت السلطات الأمنية حملة اعتقالات واسعة وسط قيادات لجان المقاومة والناشطين، مستندة إلى الصلاحيات التي منحها رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان (بموجب أمر الطوارئ) للقوات النظامية من مخابرات وجيش وشرطة وقوات دعم سريع، في اعتقال المتوقع مشاركتهم في أعمال صنفها أمر الطوارئ أعمالًا تخريبية.

وقال تجمع المهنيين السودانيين في بيان اليوم الخميس: "تنفذ القوات والمليشيات المأجورة التابعة للمجلس العسكري الانقلابي حملة مسعورة من الاعتقالات تستهدف عضوية القوى الثورية في لجان المقاومة والقوى النقابية".

وأضاف: "يظن المجلس العسكري وغطاؤه المدني أن هذه الممارسات القمعية وغير القانونية ستثني القوى الثورية من حركتها المقاومة الصامدة وأهدافها في إسقاط الانقلاب العسكري".

وكانت تنسيقيات لجان مقاومة مدينة الخرطوم دعت في بيان لها نشرته على منصات التواصل الاجتماعي، للخروج في مليونية الثلاثين من ديسمبر/ كانون الأول، رافعين شعار " سلميين غير مخربين، موحَّدين لا متفرقين أشتاتاً، شيباً وشباباً مترابطين".

وحدد البيان مسارات المليونية المتوجهة صوب القصر الجمهوري، عددا من نقاط التجمع، على أن تتحرك جميعها نحو القصر في الواحدة ظهرا بالتوقيت المحلي، كما أصدرت لجان مقاومة أم درمان والخرطوم بحري بيانات مماثلة تحديا لقرار إغلاق الكباري والجسور، ما ينذر بمواجهات بينهم وبين قوات الأمن.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

رفع مستوطنون الأعلام الإسرائيلية داخل المسجد الأقصى ومحيطه، وأدوا رقصات علنية في باحاته

تحمل السفينة أكثر من 1.1 مليون برميل نفط، وهي عرضة لخطر تسرب أو انفجار أو حريق

تتعمد مليشيا الحوثي زرع الألغام والعبوات الناسفة بشكل عشوائي في الطرقات والمنازل والمزارع

شكر الحكومة المصرية على الموافقة على الرحلات الجوية بين القاهرة وصنعاء

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram