The Yemen Logo

السعودية تمنع عشرات الجرحى من عبور أراضيها للعلاج في عُمان

السعودية تمنع عشرات الجرحى من عبور أراضيها للعلاج في عُمان

غرفة الأخبار - 10:40 05/08/2022

قال مصدر يمني مطلع، أن السعودية منعت عددا من الجرحى اليمنيين من مبتوري الأطراف من المرور عبر أراضيها للسفر الى عمان لتلقى العلاج.

ونقل موقع "عربي 21" عن المصدر اليمني ـ فضل عدم ذكر اسمه ـ قوله إن"20 من أبناء محافظة حجة الحدودية مع السعودية، من مبتوري الأطراف منعتهم السلطات السعودية من الانتقال عبر أراضيها إلى محافظة مأرب، وذلك للسفر بعدها إلى مركز الأطراف في سلطنة عمان".

وأوضح المصدر إن السلطات السعودية رفضت السماح لهم بالعبور عبر أراضيها، مما اضطرهم إلى أن يسلكوا طريقا آخر بحرا، رغم خطورة ذلك.

وأكد أن الجرحى العشرين من مبتوري الأطراف بينهم نساء وأطفال، اضطروا للسفر بحرا عبر زورق من مدينة ميدي الساحلية على البحر الأحمر، شمالا، إلى مدينة المخاء في محافظة تعز، جنوبا، في رحلة شاقة وطويلة استمرت لـ 20 ساعة.

وتابع إن "هذه الرحلة الشاقة لهؤلاء الجرحى لم تقف عند هذا الحد، بل وفور وصولهم مدينة تعز، سيواصلون طريقهم نحو محافظة مأرب، ومن ثم السفر إلى الأراضي العمانية".

وكان الشيخ حمود المخلافي، رئيس المجلس الأعلى للمقاومة الشعبية بالجرحى المدنيين رحب بوصولهم إلى مدينة تعز، بعد رحلة طويلة وشاقة واجهوها خلالها صعوبات مخيفة بجانب إصاباتهم وفقدناهم أطرافهم، نتيجة الألغام التي زُرعت في مناطق سكانية بكثافة في الطرقات والمزارع، التي أدت إلى وقوع ضحايا أبرياء يتجرعون بسببها الآلام دون ذنب.

وأكد المخلافي أن المؤسسة ستتولى الإجراءات كافة، المتعلقة بوصول هؤلاء الجرحى من مناطقهم في محافظة حجة إلى سلطنة عمان، لتركيب أطراف صناعية تمكنهم من التغلب على الإعاقة والعودة لممارسة حياتهم اليومية دون معاناة، خصوصا النساء والأطفال.

ومنذ تأسس المركز العربي للأطراف الصناعية في مدينة صلالة العمانية في العام 2020، تم تأهيل ما يزيد عن 800 جريح تم تركيب أطراف صناعية لهم، وعادوا إلى مناطقهم في الداخل اليمني.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

قال مسؤول ألماني، اليوم الثلاثاء، إن بلاده مستمرة في دعمها لليمن، وأهمية استمرار الهدنة لخلق أجواء أفضل للدعم الدولي. . .

بلاده تراقب بقلق أعمال العنف في شبوة وتحث على العودة إلى الهدوء.

سادت حالة من الحزن والاستياء القطاعَ الطبي في مصر بعد وفاة الطبيب الشاب "نبيل عادل سيدار" -وهو طبيب جراحة مقيم- إثر إصابته. . .

شددت على أهمية أخذ الاعتبار المتجدد باتخاذ إجراءات مبكرة ضد الفيضانات على جميع المستويات كونها مسألة عاجلة.

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram