السعودية تخفف عقوبة السجن على طبيب أمريكي الجنسية

اليمن نت _ رويترز

أظهرت وثائق محكمة استئناف سعودية أن المحكمة خففت حكما بالسجن ست سنوات على طبيب أمريكي من أصل سعودي إلى نصف المدة تقريبا وأوقفت تنفيذ بقيتها، مما يعني أن الطبيب لن يقضي مزيدا من الوقت في السجن.

واعتقلت السلطات الطبيب المشهور وليد فتيحي عام 2017 في إطار حملة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لمكافحة الفساد، وحُكم عليه الشهر الماضي بالسجن ستة أعوام.

وتتابع واشنطن قضيته عن كثب، وندد أعضاء في مجلس الشيوخ الأمريكي بالحكم.

ولم يكن فتيحي، الذي صدر أيضا الشهر الماضي حكم بمنعه من السفر لمدة ستة أعوام، قد بدأ تنفيذ عقوبته بعد لأنه ينتظر نتيجة استئنافه.

ووفقا للوثائق الصادرة بتاريخ يوم 14 يناير كانون الثاني، والتي اطلعت عليها رويترز، خفف حكم محكمة الاستئناف عقوبة السجن إلى نحو ثلاث سنوات وشهرين، كما خفف مدة منعه من السفر إلى 38 شهرا.

يذكر أن محكمة سعودية قضت في 8 ديسمبر الماضي، بالسجن ست سنوات على الطبيب فتيحي ومنعه من السفر ست سنوات إضافية، رغم الضغوطات الأمريكية لإطلاق سراحه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى