الرئيس هادي يجدد رفضه للحلول الترقيعية وترحيل الازمات

اليمن نت _ متابعة

جدد الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، الثلاثاء، حرصه على السلام الشامل في اليمن، ورفض الحلول الترقيعية وترحيل الأزمات.

ولفت هادي خلال لقائه بالمبعوث الأممي إلى اليمن مارتين غريفيث، إلى تعنت وعدم رغبة مليشيا الحوثي الانقلابية في تنفيذ تعهداتها والتزاماتها في مختلف مراحل ومحطات السلام. بحسب ما نقلت وكالة الأنباء اليمنية سبأ.

وأكد حرصه على تحقيق السلام الشامل وفق المرجعيات الثلاث، والذي يفضي لتحقيق الأمن والاستقرار المستدام في اليمن والمنطقة بعيداً عن الحلول الترقيعية وترحيل الازمات.

ووصل المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، أمس الاثنين إلى العاصمة السعودية الرياض، حيث سيلتقي بمسؤولين يمنيين وسعوديين. بحسب بيان لمكتبه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى