الرئيس اليمني يلتقي سفير الإمارات .. لقاء شكلي أم محاولة لطي الخلافات؟

اليمن نت - خاص:
المجال: أخبار التاريخ: فبراير 12, 2019

التقى الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، اليوم الثلاثاء، بسفير الإمارات لدى اليمن، سالم الغفيلي، وسط كثير من الجدل حول الخلافات الكبيرة بين حكام أبوظبي والحكومة الشرعية.

وخلال اللقاء الذي أكدته وكالة سبأ الرسمية، وحساب الرئيس اليمني على فيسبوك، أشاد هادي بالتضحيات العسكرية التي تقدمها القوات الإماراتية في اليمن، وامتزاج الدماء في مواجهة جماعة الحوثي امتداد إيران المفترض.

وشدد هادي على عمق ومتانة العلاقات التي تربط اليمن بدولة الإمارات العربية المتحدة، والمبنية على أواصر الاخوة ووحدة الهدف والدم والمصير المشترك، وهو تصريح يأتي لنفي وجود خلافات جذرية بين الإمارات والشرعية.

وتصاعدت الخلافات بين الحكومة اليمنية والإمارات عقب دعم “أبوظبي” جماعات إنفصالي جنوبي البلاد، وتشكيل ميليشيات مسلحة لا تعترف بشرعية هادي، كقوات النخبة والحزام الأمني في المحافظات الجنوبية، وقوات طارق صالح في الساحل الغربي.

وتسيطر القوات التابعة للإمارات على المشهد العسكري كما تسيطر على موانئ البلاد، وحقول النفط وهو ما يثير الكثير من الغضب الشعبي على وجودها وأهدافه، كما أن مساعيها في محاولة السيطرة على جزيرة سقطرى أخرج الصراع إلى العلن مطلع العام الماضي 2018م.

ويرى مراقبون أن السعودية تسعى للتوسط بين الطرفين ومنع حدوث المواجهة، لكن الرياض عاجزة عن كبح جماح الإمارات بسبب حاجتها العسكرية لوجود الإمارات ضمن التحالف الذي غادرته كثير من الدول العربية آخرها المغرب.

ويتزامن هذا اللقاء مع موجة اعلامية كبيرة يقودها كتاب ونشطاء سعوديون على الانفصاليين المدعومين من الإمارات، يواجهها حملة ردود من قيادات الانتقالي.