الرئيس اليمني يعلن أن الجيش مستمر في تقدمه الميداني بالحديدة

اليمن نت - متابعات خاصة
المجال: أخبار التاريخ: نوفمبر 13, 2018

أكد رئيس الجمهورية، عبدربه منصور هادي، أن معاناة أبناء محافظة الحديدة ستنتهي مع دحر جماعة الحوثي التي قال بأنها تتهاوى يوماً بعد آخر وتلوذ بالفرار أمام زحف الجيش اليمني.

وأشاد الرئيس هادي خلال اتصال هاتفي مع محافظ الحديدة، اللواء الحسن طاهر، بالتقدم الميداني الذي حققته قوات الجيش اليمني بمختلف وحداتها وتشكيلاتها في جبهة الساحل الغربي حتى وصولها اليوم عمق مدينة الحديدة لتطهيرها من جماعة الحوثي المدعومة من إيران، وبإسناد من دول التحالف العربي.

وبحسب وكالة سبأ الرسمية، فقد حيا الرئيس جميع الوحدات القتالية المشاركة في عملية الحديدة لما يحققونه من إنجازات ميدانية كبيرة ويسطرونه من ملاحم خالدة لن ينساها اليمنيون، حسب قوله.

من جانبه أستعرض محافظ الحديدة، سير العمليات العسكرية في المحافظة.. مؤكداً أن الجيش الوطني مستمر في تقدمه الميداني وتوغله في عمق محافظة الحديدة وسط انهيارات كبيرة تعيشها جماعة الحوثي.

وتأتي هذه، في ظل تحركات أممية ومساع تنفذها دول كبرى للضغط على التحالف والحكومة اليمنية للوصول إلى اتفاق مع الحوثيين لتسليم ميناء الحديدة، فيما تصر حكومة الرئيس هادي أن يكون التسليم للمحافظة بأكملها.

ووصل وفد أممي رفيع اليوم إلى مدينة الحديدة، ممثلًا بديفيد بيزلي وهو رئيس ومدير تنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي للأمم المتحدة حول العالم، وليزا غراندي، وستيفن أندرسون المديري الاقليمي لليمن لمنظمة الغذاء العالمي، فيما وصفها محللون بأنها زيارة أمريكية بامتياز.

ورحب المبعوث الأممي إلى اليمن اليوم، بالحد من الأعمال العدائية في مدينة الحديدة التي تشهد معارك عنيفة للأسبوع الثاني على التوالي.

وقال “غريفيث” في بيان نشره مكتب البعثة في اليمن، إن خفض التصعيد خطوة مهمة لمنع المزيد من المعاناة الإنسانية وبناء بيئة أكثر تمكينًا للعملية السياسية.