“الرئاسة اليمنية” تؤكد حرص التحالف العربي على تهيئة الأجواء لمشاورات السويد

اليمن نت - متابعة خاصة:
المجال: أخبار التاريخ: ديسمبر 5, 2018

أكدت الرئاسة اليمنية، اليوم الأربعاء، حرص الشرعية والتحالف العربي، على تهيئة الأجواء لإنجاح مشاورات السويد.

جاء ذلك خلال لقاء جمع نائب الرئيس اليمني، علي محسن صالح، بالمفتش العام للقوات المسلحة اليمنية “عادل القميري” ورئيس هيئة الإسناد والدعم اللوجستي أحمد الولي، ومدير دائرة العمليات الحربية اللواء الركن خالد الأشول، بحسب وكالة سبأ الرسمية.

وقال نائب الرئيس اليمني “علي محسن صالح”، إن الشرعية والتحالف، حريصون على إرساء السلام وتهيئة الأجواء المناسبة لإنجاح المشاورات الجارية برعاية أممية في السويد، على الرغم من تصعيد الحوثيين العسكري.

وبحث اللقاء العسكري التطورات الميدانية والمستجدات واستمرار تصعيد الحوثيين المدعومين من إيران، وتنفيذ عمليات هجومية وإطلاق المقذوفات والصواريخ والاعتداء على المدنيين، في إشارة للنوايا التي يبيتونها تجاه عملية السلام والمشاورات الجارية حسب قادة الجيش اليمني.

وقدم قادة الجيش إحصائيات عن إطلاق الصواريخ البالستية والطائرات المسيرة للحوثيين، باتجاه مأرب وبعض المحافظات المحررة والأراضي السعودية.

وشدد النائب على توجه الشرعية بنوايا صادقة نحو السلام العادل المبني على المرجعيات الثلاث، المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن الدولي ٢٢١٦ بما يحقق السلام الدائم ويؤدي إلى استعادة الدولة وينهي الانقلاب.

وكان الناطق الرسمي للجيش الوطني “عبده مجلي” توعد بمواجهة تصعيد الحوثيين العسكري قبيل المشاورات، واتهم مسلحي الجماعة بمهاجمة مواقع الجيش في بلدة نهم شرق العاصمة صنعاء بالتزامن مع وصول وفود التفاوض إلى العاصمة السويدية ستوكهولم، وأكد أن الجيش الوطني سيرد بقوة على هذه الاعتداءات والخروقات المتكررة ولن يقف مكتوف الأيدي.