The Yemen Logo

الحكومة اليمنية تعتبر بيان منسقة الأمم المتحدة هزيل ومخيب للآمال

الحكومة اليمنية تعتبر بيان منسقة الأمم المتحدة هزيل ومخيب للآمال

اليمن نت - 18:52 27/01/2019

عبرت الحكومة اليمنية، اليوم الأحد، عن اسفها لبيان منسقة الشؤون الانسانية التابعة للأمم المتحدة في اليمن، ليزا غراندي الذي لم يدين بوضوح جماعة الحوثي في استهدافها لمخيم النازحين بمديرية حرض بمحافظة حجة.

وأسفر الهجوم عن مقتل 8 اشخاص واصابة قرابة 30 اخرين بعضهم في حالة حرجة ومعظم الضحايا من النساء والاطفال.

ودعت اللجنة العليا للإغاثة في بيان نشرته وكالة الانباء اليمنية الرسمية، منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن الى تسمية الأمور بمسمياتها وتحميل الانقلابين المسؤولية الكاملة والواضحة على كافة المجازر والجرائم التي يرتكبونها يوميا بحق المدنيين والنازحين والانتهاكات بحق العمل الاغاثي والانساني.

وأكدت البيان أن استخدام وصف (اطراف النزاع) امر غير مقبول.. موضحة أن المأساة التي عانها الشعب اليمني ويعانيها هي نتاج للجرائم والمجازر شبه اليومية التي تقوم بها الجماعة بحق شعب بأكمله منذ ما يزيد عن اربعة اعوام.

وأشارت الى أن استهداف المليشيا الانقلابية لمخيمات النزوح والمراكز الانسانية ليس بجديد اذ سبق وان استهدفت مخيم بني جابر للنازحين الممول من قبل مركز الملك سلمان للاغاثة مرتين واسفر عن مقتل إمرأتين وإصابة اكثر من 15 اخرين، اضافة الى الاستهداف الممنهج والمستمر للنازحين في محافظات الحديدة وتعز وحجة.

وحذرت اللجنة من أن الصمت تجاه مثل هذه الجرائم البشعة، يشجع الانقلابيون على ممارسة مزيدا من الجرائم.. مطالبة بضرورة التدخل الفوري والسريع وممارسة كافة الضغوطات الكفيلة بمنع تكرار هذه الجرائم والمجازر المخالفة لكافة القوانين الدولية والانسانية.

وفي وقت سابق اليوم الأحد قال بيان لمنسقة الأمم المتحدة إن حادث القصف الذي تعرض مخيم للنازحين شمالي غرب اليمن، مروع وخرق واضح للقانون الإنساني الدولي.

وذكر البيان إن القصف الذي تعرض له  مركز جماعي للأشخاص النازحین داخلیا في مدیریة حرض بمحافظة حجة أمس السبت ، أسفر عن مقتل 8 أشخاص وإصابة 30 آخرین.

وقالت “ليزا غراندي” منسقة الشؤون الإنسانية في اليمن، إن هذا أمر مروع ونعبر عن تعازینا الحارة لجمیع الأسر التي تضررت من ھذا الھجوم الذي لا یحمل أي معنى.”

وأشارت غراندي بقولھا: “أي ھجوم على موقع مدني عمل منعدم الضمیر وخرق واضح للقانون الإنساني الدولي.

وطالبت المسؤولة الأممية أطراف النزاع داخل اليمن، ببذل ما بوسعھا لحمایة المدنیین، مؤكدة في الوقت ذاته أن الناس الذین فروا من منازلھم إلى مواقع النازحین فقدوا الكثیر، ولیس من الممكن تبریر مثل ھذا الھجوم على الإطلاق.

ووفقا للبيان الأممي فقد قتل في الشھرین الماضیین عشرات المدنیین في محافظة حجة، ونزحت مئات الأسر، لا سیما في حرضوحیران.

ولفت البيان إلى أن المركز الذي تعرض للھجوم في 26 ینایر بالقرب من منطقة قتل فیھا 6 أطفال وامرأتان في حادثة أخرى وقعت في 11 ینایر.

وأكد البيان أن هناك أكثر من مليون شخصة في المحافظة  يعانون من انعدام الأمن الغذائي وتلقى في شھر دیسمبرأكثر من 13.1 ملیون شخص مساعدات غذائیة طارئة ودعم طارئ لسبل العیش.

وخلف القصف الذي تعرض له مخيم النازحين غربي محافظة حجة بالقرب من حرض الحدودية ردود أفعال واسعة تدين الجريمة بحق النازحين العزل في الوقت الذي اتهمت فيه الحكومة الشرعية جماعة الحوثي بالوقوف وراء حادثة القصف.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram