The Yemen Logo

الحكومة اليمنية تدين تأييد الحوثيين حبس الفنانة انتصار الحمادي

الحكومة اليمنية تدين تأييد الحوثيين حبس الفنانة انتصار الحمادي

غرفة الأخبار - 21:41 15/02/2023

أدانت الحكومة اليمنية، اليوم الأربعاء، قيام محكمة تابعة لمليشيات الحوثي بتأييد حكم سجن الفنانة انتصار الحمادي وإحدى زميلاتها مدة خمس سنوات.

جاء ذلك في تصريح لوزير الإعلام معمر الإرياني لوكالة أنباء سبأ الرسمية.

والأسبوع الماضي، قامت محكمة حوثية بتأييد حكم أصدرته محكمة ابتدائية في 9 نوفمبر 2021، بسجن الفنانة وعارضة الأزياء انتصار الحمادي خمسة اعوام، بعد تلفيق تهم كيدية لها.

وبحسب الإرياني فإن الحكم بسجن الحمادي جاء "إثر رفضها العمل ضمن شبكة لاستدراج الشخصيات السياسية والاعلامية"، معتبراً ذلك جريمة تضاف لسجلها الأسود بحق النساء اليمنيات.

وأوضح أن ما تعرضت له انتصار الحمادي وزميلتها محلية البعداني من اختطاف واخفاء قسري، وتعذيب نفسي وجسدي، واعتداء وتلطيخ سمعه، وتغييب في معتقلات مليشيا الحوثي منذ فبراير 2021، وإخضاعهن لمحاكمات صورية في محاكم غير قانونية، نموذج لما تتعرض له النساء اليمنيات من قمع وتنكيل منذ بدء الانقلاب.

وأشار الإرياني إلى أن مليشيا الحوثي قامت باختطاف آلاف النساء اليمنيات من منازلهن ومقار اعمالهن والشوارع ونقاط التفتيش واقتادتهن للمعتقلات والسجون السرية، ولفقت لهن التهم الكيدية، ومارست بحقهن صنوف الابتزاز والتعذيب النفسي والجسدي، والتحرش والاعتداء الجنسي على خلفية نشاطهن السياسي والإعلامي والحقوقي والفني.

ولفت إلى أن الإحصائيات التي وثقتها منظمات حقوقية متخصصة، تفيد أن عدد النساء المختطفات لدى مليشيا الحوثي بلغ نحو (1700) امرأة بينهن حقوقيات واعلاميات وصحفيات وناشطات وفنانات، لا يزال المئات منهن قابعات خلف القضبان، فيما تم إطلاق المئات بعد الضغط على أهاليهن وأخذ تعهدات بعدم انخراطهن في الشأن العام.

وأضاف أن تقريرا حقوقيا "كشف ارتكاب مليشيا الحوثي أكثر من 1893 واقعة اختطاف وتعذيب واغتصاب ضد النساء من ديسمبر 2017 حتى أكتوبر 2022، بينها اختطاف 504 في السجن المركزي بصنعاء، و204 فتيات قاصرات، و283 حالة إخفاء قسري، و193 حكما غير قانوني بتهم التجسس والخيانة وتكوين شبكات دعارة والحرب الناعمة".

وتابع: "الممارسات القمعية الممنهجة التي تتعرض لها النساء منذ 2014 تزامنت مع اجراءات لتقييد حركة المرأة وحريتها بمنع تنقلها بين المحافظات وسفرها عبر مطار صنعاء بدون محرم، ومنعها من ارتياد المطاعم إلا بعد إبراز عقد الزواج، وعدم الجلوس بالمتنفسات العامة، وتحديد طريقة خياطة وألوان الملابس".

وطالب الارياني المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الانسان ومناهضة العنف ضد النساء القيام بدورهم في إيقاف الانتهاكات الحوثية بحق النساء اليمنيات، والتي تشكل جرائم حرب وجرائم مرتكبة ضد الإنسانية، والضغط لإطلاق الفنانة انتصار الحمادي وزميلتها، وكافة المختطفات والمخفيات قسرا في معتقلات مليشيا الحوثي الإرهابية.

وأمس الثلاثاء، عبرت 131 منظمة حقوقية عن إدانتها واستنكارها المطلق للحكم الصادر من قبل مليشيات الحوثي، بتأييد الحكم الابتدائي، ضد انتصار الحمادي، وما تلاه من تشويه وتشهير.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram