الحكومة اليمنية تدعو مجلس الأمن لتمديد حظر التسلح على إيران

اليمن نت- متابعة خاصة

دعت الحكومة اليمنية، مجلس الأمن الدولي إلى تمديد قرار حظر التسلح المفروض على إيران، والذي من المقرر أن ينتهي في 18 أكتوبر المقبل.

وقال وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، في تغريدة على حسابة بـ”تويتر” إن “تمديد قرار حظر التسلح على إيران خطوة هامة لإرغامها على التخلي عن سياساته العدائية وأجنداته التوسعية، ونشر الفوضى والتخريب والإرهاب في المنطقة عبر مليشياته الإرهابية”.

وأضاف: “استئناف بيع وتوريد السلاح إلى إيران يصب المزيد من الزيت على نيران الصراعات في المنطقة عبر تسرب الأسلحة للمليشيات الطائفية والتنظيمات الإرهابية وعلى رأسها الحوثي، حزب الله، القاعدة، وداعش، واستخدامها في استهداف مصادر الطاقة وممرات الملاحة الدولية وتهديد الأمن والسلم الإقليمي والدولي”.

وأردف: “نحذر من مخاطر رفع الحظر عن بيع وتوريد ونقل الأسلحة والمواد المرتبطة بالصناعات العسكرية لإيران، والذي سيمثل هدية مجانية لنظام نشر الفوضى والإرهاب في المنطقة ومنحه مصادر مالية لتوسيع أنشطته التخريبية”.

من جهتها طالبت دول مجلس التعاون الخليجي, من الأمم المتحدة تمديد حظر دولي للأسلحة على إيران, وهددت الولايات المتحدة في حال إخفاقها في تمديد حظر السلاح، بتفعيل العودة إلى فرض جميع عقوبات الأمم المتحدة على إيران بموجب عملية تم التوافق عليها في اتفاق عام 2015.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى