الحكومة اليمنية تبلغ “غريفيث” استعدادها مناقشة إجراءات بناء الثقة قبل المشاورات

اليمن نت - متابعة خاصة:
المجال: أخبار التاريخ: نوفمبر 7, 2018

أبلغت الحكومة اليمنية، اليوم الأربعاء، المبعوث الأممي الى اليمن مارتن غريفيث، استعداد الحكومة لبحث إجراءات بناء الثقة تمهيدا لإحياء المشاورات السياسية.

وقال وكالة سبأ اليمنية إن وزير الخارجية خالد اليماني التقى غريفيث، وأبلغه حرص القيادة السياسية على المضي في مسار السلام الذي تقوده الأمم المتحدة باعتباره المسار الوحيد لإحلال السلام واستعادة الدولة والأمن والاستقرار.

وأكد اليماني انفتاح الحكومة لمناقشة إجراءات بناء الثقة المقترحة من المبعوث، وأبرزها إطلاق سراح جميع الأسرى والمعتقلين والمختطفين والمخفيين قسرا، وأشاد بالجهود التي تبذلها الأمم المتحدة في الجانب الإنساني والذي يعتبر في صدارة أولويات واهتمامات الحكومة اليمنية التي تعمل على تحقيق التعافي الاقتصادي واستقرار العملة الوطنية وإعادة الإعمار.

وبحسب الوكالة أشاد المبعوث الأممي بجهود الحكومة لاحلال السلام، مؤكدا استعداده للعمل مع الحكومة الشرعية قبل تحديد موعد ومكان عقد المشاورات القادمة الذي يتطلع بأن تحقق خطوات إيجابية في طريق السلام في اليمن.

ويسابق غريفيث الزمن لعقد جولة جديدة من المشاورات على وقع معارك عنيفة تشهدها كل جبهات القتال في اليمن، وسط انهيار كبير للحوثيين وتقدم القوات الحكومية المسنودة بالتحالف، والتي باتت تقترب بشكل كبير من السيطرة على ميناء الحديدة غربي اليمن.