The Yemen Logo

الحكومة اليمنية: المبعوث الأممي مطالب بالإفصاح عن خروقات الحوثي لاتفاق الهدنة

الحكومة اليمنية: المبعوث الأممي مطالب بالإفصاح عن خروقات الحوثي لاتفاق الهدنة

اليمن نت - 22:57 24/04/2022

دعت الحكومة اليمنية، اليوم الأحد، المبعوث الأممي إلى الإفصاح بشكل واضح عن المخالفات التي ارتكبتها جماعة الحوثي وأدت إلى عرقلة فتح مطار صنعاء.

وقال مجلس الوزراء اليمني خلال الاجتماع الذي عقده في العصمة المؤقتة عدن، إن استمرار التعامل بلغة دبلوماسية لا يجدي نفعا مع جماعة الحوثي التي تحاول ان تصنع من معاناة ودماء اليمنيين مكاسب سياسية.

ووفقا لوكالة أنباء سبأ الرسمية استمع مجلس الوزراء  إلى احاطة من وزير الخارجية وشؤون المغتربين، حول المستجدات السياسية وتنصل مليشيا الحوثي عن تنفيذ التزاماتها في الهدنة الأممية، واخرها عرقلة اول رحلة تجارية من مطار صنعاء الدولي والتي كانت مقررة اليوم الأحد.

 وأوضح أن الجماعة المسلحة اخلت بما تم الاتفاق عليه عبر مكتب المبعوث الاممي في تشغيل الرحلات من مطار صنعاء طبقا للإجراءات المعمول بها في مطاري سيئون وعدن، بما في ذلك اعتماد جوازات السفر الصادرة من الحكومة فقط باعتبار جوازات السفر وثائق وطنية سيادية لا تصدر الا عن جهة واحدة حصرا وهي الحكومة اليمنية.

وأشار الى انه تم مخاطبة المبعوث الاممي بالمخالفات التي ارتكبتها مليشيا الحوثي وتسببها في تأجيل الرحلة المجدولة مما حرم ١٠٤ راكب كانوا مستوفين كافة الاشتراطات واصروا على اضافة ٥٧ راكب كانوا بحاجة لإصدار جوازات لهم من السلطات المعنية وهو امر كان ممكن التنسيق له ومعالجته من خلال التسهيلات التي قدمتها الحكومة للمساعدة في تسهيل الإجراءات الخاصة بتشغيل الرحلات من مطار صنعاء.

وجدد المجلس، حرص الحكومة على اتخاذ كل التدابير التي من شانها تخفيف المعاناة الانسانية لليمنيين، وقيامها بكل الإجراءات الداخلية للبدء بتشغيل عدد من الرحلات من وإلى مطار صنعاء بموجب اتفاق الهدنة، وانفتاحها الكامل على أي مقترحات لتسهيل ذلك.

وأكد أن التعنت الحوثي يثبت للشعب اليمني والمجتمع الدولي ـن هذه المليشيات غير آبهة بمعاناة المواطنين وتكرس كل جهدها لممارسة الابتزاز السياسي والمتاجرة بالقضايا الإنسانية من أجل ذلك.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram