الحكومة اليمنية: القرار الأمريكي بشأن الحوثيين يحد من نفوذ إيران في البلاد

اليمن نت-غرفة الأخبار

قالت الحكومة اليمنية، اليوم الخميس، إن قرار تصنيف الحوثيين منظمة إرهابية سيعمل على الحد من النفوذ الإيراني الداعم لهذه المليشيات ويمنع ويقطع روابط المنظمات الإرهابية ووصول التمويل اليها والأسلحة المهربة.

جاء ذلك في الاجتماع الموسع الذي عقد برئاسة رئيس المجلس الدكتور معين عبدالملك.

وبحسب وكالة الأنباء الرسمية “سبأ” ناقش الإجتماع مستجدات الأوضاع الراهنة في الجوانب العسكرية والأمنية والسياسية والخدمية، وما تبذله الحكومة من جهود للتعامل مع التحديات على الأرض وفق الأولويات وحاجات المواطنين.

وأفادت أن المجلس تدارس قرار الإدارة الامريكية بتصنيف المليشيات الحوثية كجماعة إرهابية والذي دخل حيز التنفيذ اعتبارا من اول امس الثلاثاء، وذلك بناءات على الإحاطة المقدمة من وزير التخطيط والتعاون الدولي والتي استعرضت الإجراءات الحكومية لضمان عدم تأثر المواطنين بهذا القرار في الجوانب الإنسانية والاغاثية ..

ولفت إلى قرار رئيس الوزراء بتشكيل لجنة برئاسة وزير التخطيط والمهام الماثلة امامها في تطوير الية التعامل مع الازمة الإنسانية وتسهيل اعمال هيئة الإغاثة والمنظمات الدولية.

وأوضح انه تم التواصل مع الوزارات المختصة والممثلة في اللجنة لتقديم رؤيتهم حول التحديات التي قد تطرأ جراء التصنيف وكيفية التعامل معها، إضافة الى الاستثناءات والتراخيص الجديدة ووضع مقترحات لمعالجة مخاوف الجهات الفاعلة الإنسانية.

وجدد مجلس الوزراء الترحيب بقرار حكومة الولايات المتحدة الأمريكية بشأن تصنيف جماعة الحوثيين كمنظمة إرهابية أجنبية، والذي يمثل ادراك دولي للطبيعة العنصرية والارهابية لهذه الجماعة وجرائمها وانتهاكاتها لحقوق الانسان وتهديد امن واستقرار المنطقة والملاحة الدولية في احد اهم ممرات التجارة العالمية..

وأكد عزم الحكومة العمل بكل الاليات والوسائل لضمان عدم تضرر الوضع الإنساني للمواطنين نتيجة لتصنيف هذه الجماعة الإرهابية.

وأكد المجلس أن الحكومة ستعمل وبالتنسيق بشكل متواصل مع الأصدقاء في الولايات المتحدة لاتخاذ كافة الإجراءات المناسبة للحد من تأثير هذا القرار على أنشطة العمليات الإنسانية والإغاثية في اليمن وخاصة في المناطق التي لا تزال تحت سيطرة هذه الجماعة الإرهابية..

وذكر بالعراقيل والمعوقات التي تفتعلها هذه المليشيات امام الاعمال الاغاثية والإنسانية والتضييق عليها ونهب وسرقة المساعدات حتى من قبل قرار تصنيفها كمنظمة إرهابية اجنبية.

وعبر مجلس الوزراء عن ثقته في ان هذا القرار بتصنيف المليشيات الحوثية كجماعة إرهابية سيعمل على الحد من النفوذ الإيراني الداعم لهذه المليشيات ويمنع ويقطع روابط المنظمات الإرهابية ووصول التمويل اليها والأسلحة المهربة بما يضع السلام كخيار ضرورة وحيد امام هذه المليشيات الانقلابية وبما يساعد على تحقيق الاستقرار في اليمن والمنطقة والإقليم.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى