الجيش اليمني يعلن إحباط هجوم جديد للحوثيين في الدريهمي جنوب الحديدة

اليمن نت - متابعة خاصة:
المجال: أخبار التاريخ: ديسمبر 16, 2018

أعلن الجيش اليمني، اليوم الأحد، إحباط هجوم جديد لمسلحي جماعة الحوثي على مدينة الدريهمي جنوب الحديدة.

وذكر موقع الجيش “سبتمبرنت” أن مجاميع من مسلحي الحوثي، حاولت التسلل باتجاه مواقع شمالي وشرقي مدينة الدريهمي، إلا أن قوات الجيش رصدت تلك المحاولة، وأجبرتها على التراجع والفرار، وأسفرت المواجهات عن مصرع واصابة عدد من المسلحين الحوثيين.

وفي السياق قال المركز الإعلامي لقوات العمالقة، إن دفاعات التحالف العربي الباتريوت أسقطت ثمانية صواريخ أطلقتها مليشيا الحوثي، من مدينة الحديدة ومحطة المسعودي في مديرية بيت الفقيه، وأضاف أن مقاتلات التحالف العربي تمكنت من دك منصات إطلاقها في قرى مديرية بيت الفقيه.

وأكد “العمالقة” تصديهم لهجوم كبير شنه الحوثيون من شمال وشرق الدريهمي، بالتزامن مع هجوم للمسلحين الحوثيين المحاصرين داخل المدينة.

وكان مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، طالب، الأحد، الأطراف اليمنية باحترام وقف إطلاق النار، المعلن في ختام مشاورات السويد، وقال “غريفيث” في بيان مقتضب نشره المبعوث على تويتر ” أتوقع من الطرفين احترام التزاماتهما بمقتضى نص وروح اتفاق ستوكهولم، والانخراط في التطبيق الفوري لبنود الاتفاق”.

ويأتي موقف الرجل بعد المعارك بين القوات الحكومية والحوثيين، التي شهدتها مدينة الحديدة خلال اليومين الماضية.

واختتمت، الخميس الماضي، جولة مشاورات بين الأطراف اليمنية، اتفقت خلالها على ملفي الأسرى والحديدة، وتوصلت إلى تفاهمات حول ملف تعز، وأخفق الطرفان في التوصل إلى تفاهمات في ملفي الاقتصاد والبنك المركزي ومطار صنعاء، فيما كان ملف المساعدات شاملاً في كل الملفات، ومنذ مارس 2015، تقود السعودية تحالفاً عسكرياً ضد مسلّحي الحوثي؛ لدعم القوات الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، الذي طرده الحوثيون من السلطة في سبتمبر 2014.