The Yemen Logo

الجيش الوطني يواصل تقدمه الميداني جنوبي مأرب

الجيش الوطني يواصل تقدمه الميداني جنوبي مأرب

غرفة الأخبار - 21:42 15/01/2022

واصلت قوات الجيش الوطني، وألوية العمالقة، والمقاومة الشعبية، اليوم السبت، إحراز التقدمات الميدانية الواسعة على امتداد مسرح العمليات العسكرية في جبهات جنوب محافظة مأرب، وفق موقع "سبتمبر نت" الناطق باسم قوات الجيش.

وأوضح الموقع أن قوات الجيش الوطني تمكنت بإسناد مباشر من مقاتلات تحالف دعم الشرعية من تحقيق تقدم واسع بعديد جبهات بمديرية حريب، وسط انهيارات واسعة بصفوف المليشيات.

وأضاف أن أبطال الجيش وألوية العمالقة على مناطق واسعة باتجاه عقبة ملعا، تزامناً مع إحراز تقدمات ميدانية كبيرة في مديرية الجوبة، وسط فرار جماعي لعناصر المليشيا، التي تكبدت خسائر بشرية ومادية كبيرة في المعارك.

وأكد العميد الركن أحمد أبو أصبع استعادة مواقع عسكرية استراتيجية بعد معارك ضارية خاضها أبطال الجيش والمقاومة ضد مليشيا الحوثي، أبرزها جبل "البور".

وأضاف لـ"سبتمبر نت" أن قوات الجيش والمقاومة أطبقت الحصار على من بقي من عناصر المليشيا في مواقع أخرى.

بالتزامن، استهدفت مقاتلات تحالف دعم الشرعية آليات وأطقم للمليشيا في مديرية حريب، أسفرت عن تدمير 3 أطقم وشاحنة نقل مسلحين للمليشيا، ومصرع جميع من كانوا على متنها.

وأضاف "سبتمبر نت" أن العشرات من عناصر المليشيات قتلوا وأصيبوا إثر غارات جوية استهدفت اجتماعاً لقيادات مليشيا الحوثي في جبهة صرواح غربي مأرب، خلال الساعات الأولى من صباح اليوم.

وفي وقت سابق أعلن التحالف مقتل أكثر من 340 حوثيا في مأرب والبيضاء، ليرتفع إجمالي قتلى الحوثي الذين أعلن عنهم التحالف منذ بداية أكتوبر الماضي إلى أكثر من 13500 قتيل حوثي.

وخلال الأيام الماضية، تمكنت قوات العمالقة المدعومة من الإمارات خلال عملية عسكرية كبيرة من تحرير المناطق التي سيطر عليها الحوثيون في سبتمبر الماضية بمحافظة شبوة، على حدود مأرب الجنوبية.

كما كثف التحالف من ضرباته الجوية في العاصمة صنعاء ومأرب، وسط إعلانات بأنها ضربت أهدافاً عسكرية للحوثيين.

ومنذ بداية فبراير الماضي، تشن مليشيات الحوثي هجوماً عنيفاً على محافظة مأرب، من عدة جهات، بهدف السيطرة على المحافظة الغنية بالنفط، قبل الدخول في أي مفاوضات.

وتسبب التصعيد بتفاقم الأزمة الإنسانية في مأرب، بعد تهجير أكثر من 55 ألف شخص. وأعربت الأمم المتحدة عن قلقها من التصعيد الحوثي، داعية الأطراف لوقف إطلاق النار والدخول في مفاوضات.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram