الجيش الوطني يعلن استكمال تحرير “جبهة الجدافر” ويقترب من معسكر اللبنات في الجوف

اليمن نت _ غرفة الأخبار

أعلن الجيش الوطني، اليوم الثلاثاء، استكمال تحرير جبهة الجدافر بالكامل، والاقتراب من بوابة معسكر اللبنات، شرق مدينة الحزم، عاصمة محافظة الجوف، بعد معارك كبيرة مع مليشيات الحوثي.

ونقل موقع “سبتمبر نت” عن العميد عبده المخلافي، قائد اللواء ٢٢مشاة، أن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية تمكنت إثر معارك خاضتها مع عناصر المليشيات يومي الإثنين والثلاثاء، من تحرير جميع المواقع في جبهة الجدافر شرقي الحزم.

وأضاف المخلافي أن قوات الجيش والمقاومة هاجمت مواقع المليشيات في الجدافر، واقتربت من بوابة معسكر اللبنات. متوقعاً أن تكون الأيام القادمة حاسمة.

إلى ذلك، استهدف طيران تحالف دعم الشرعية، اليوم الثلاثاء، بغارات جوية مكثفة، تجمعات وتعزيزات للمليشيات في مواقع متفرقة بمديرية صرواح غربي مأرب، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى في صفوفها، وتدمير معدات قتالية تابعة للمليشيات. بحسب ما ذكر موقع “سبتمبر نت”.

وأشار الموقع إلى أن المليشيات حاولت يوم أمس استعادة بعض المواقع إلا أن محاولاتها باءت بالفشل وتكبدت عشرات القتلى والجرحى.

ومنذ أكثر من أسبوعين، تشن مليشيات الحوثي هجوما واسعاً على مدينة مأرب، بهدف السيطرة على المحافظة الغنية بالنفط، والتي تعد أهم معاقل الحكومة الشرعية، قبل الدخول في أي مفاوضات، خسرت خلالها الآلاف من مقاتليها.

وأعلنت وسائل إعلام حوثية اليوم الثلاثاء، تشييع 51 قتيلاً من عناصر المليشيات، سقطوا في عدة جبهات، يرجح أن معظمهم قتلوا في مأرب.

وأعربت الأمم المتحدة وعدة دول عن قلقها من التصعيد الحوثي على محافظة مأرب. داعين الأطراف لوقف إطلاق النار والدخول في مفاوضات.

ويشهد اليمن منذ قرابة ست سنوات حرباً طاحنة أدت لمقتل 233 ألف شخص، معظمهم من المدنيين، وخلفت أسوأ أزمة إنسانية في العالم، بعد أن أصبح 80 بالمئة من السكان بحاجة ماسة للمساعدات، بحسب الأمم المتحدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى