The Yemen Logo

التحالف يقر باستهداف منزل سكني في صنعاء ويحيل الحادثة للتحقيق

التحالف يقر باستهداف منزل سكني في صنعاء ويحيل الحادثة للتحقيق

اليمن نت - 20:47 16/05/2019

أقر التحالف العربي، اليوم الخميس، باحتمالية وجود خسائر في صفوف المدنيين أثناء عملية قصف طالت عدة أهداف في العاصمة صنعاء.

وقال المتحدث باسم قوات التحالف " العقيد الركن تركي المالكي، إن قيادة القوات المشتركة للتحالف قامت بإحالة إحدى نتائج عمليات الاستهداف بمنطقة العمليات للفريق المشترك لتقييم الحوادث للنظر باحتمالية وجود حادث عرضي.

وأضاف في تصريحات بثتها وكالة "واس" السعودية، أن قيادة القوات المشتركة للتحالف استكملت مراجعة إجراءات ما بعد العمل للعمليات المنفذة بمنطقة العمليات ليوم الخميس.

وتابع: وبناءً على ما تم الكشف عنه بالمراجعة الشاملة والتدقيق العملياتي وكذلك ما تم إيضاحه من المنفذين باحتمالية خسائر بالمدنيين أثناء عملية استهداف لقدرات الحوثيين بأمانة العاصمة بمحافظة صنعاء، فقد أحيلت كامل الوثائق المتعلقة بالحادث للفريق المشترك لتقييم الحوادث للنظر فيها وإعلان النتائج الخاصة بذلك.

وجدد المتحدث العسكري التزام القيادة المشتركة للتحالف بتطبيق أعلى معايير الاستهداف وكذلك تطبيق مبادئ القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية بالعمليات العسكرية واتخاذ كافة الإجراءات فيما يتعلق بوقوع الحوادث العرضية - لا سمح الله - لتحقيق أعلى درجات المسؤولية والشفافية.

وصباح الخميس، أعلن مصدر في التحالف العسكري البدء "بشن غارات نوعية على مواقع الميليشيات الحوثية في اليمن من ضمنها صنعاء"، دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل.

وأفاد سكان في صنعاء عن سماع دوي انفجارات بشكل متواصل في مناطق متفرقة.

وقال التحالف في بيان أصدره في وقت لاحق ان الضربات الجوية جاءت بناء على "معلومات عسكرية واستخبارية" بأنها "تشتمل على قواعد ومنشآت عسكرية ومخازن أسلحة وذخيرة"، مشيرا إلى ان الضربات "حقّقت أهدافها (...) بكل دقة".

وفي حي الرقاص وسط صنعاء، تصاعد الدخان من قلب أحد المنازل السكنية بعدما أصيب بغارة، وعمل عدد من سكان الحي على ازالة الركام والأنقاض بحثا عن ضحايا "، قبل أن يتمكّنوا من انتشال طفل لم يتبين إن كان حيا أو ميتا، بحسب وكالة فرانس برس.

 

 

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شدد المسؤول الصحي أنه "يجب دائمًا حماية الرعاية الصحية بموجب القانون الإنساني الدولي".

أشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي "يمسح البشر والحجر والشجر امام سمع العالم وبصره دون ان يحرك ساكنا لوقف محرقة غزة".

لم تتزحزح الولايات المتحدة عن موقفها المؤيد للحرب واستمرارها، مع رفض إدانة جرائم الحرب المرتَكبة ضد المدنيين

وصف أبو عبيدة عجز الحكام العرب عن "تحريك سيارات الإغاثة والمساعدات الإنسانية إلى جزء من أرضكم العربية الإسلامية الخالصة رغماً عن هذا العدو المهزوم المأزوم"، بأنه أمر "لا نستطيع فهمه ولا تفسيره".

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram