البنك الدولي: كورونا سيدفع بـ150 مليون شخص إضافي إلى الفقر المدقع في 2021

اليمن نت _ CNN

من المتوقع أن يرتفع معدل الفقر المدقع العالمي في العام 2020 لأول مرة منذ أكثر من 20 عاماً، وفقاً لما ذكره بيان من البنك الدولي اليوم، الأربعاء.

وتشير تقديرات البنك إلى أن جائحة فيروس كورونا ستدفع ما بين 88 مليوناً و115 مليون شخص إضافي إلى الفقر المدقع هذا العام، مع ارتفاع العدد إلى ما قد يصل إلى 150 مليون شخص إضافي بحلول العام 2021، بناء على مدى شدة الانكماش الاقتصادي.

ومن المرجح أن يؤثر الفقر المدقع – الذي يُعرَّف على أنه العيش على أقل من 1.90 دولار في اليوم – على ما بين 9.1٪ و9.4٪ من سكان العالم في العام 2020، وفقاً لتقرير الفقر والرخاء المشترك الذي يصدر كل عامين، ما يشكل تراجعاً من معدل الـ9.2٪ من العام 2017.

ووفقاً للتقرير، فإن العديد من الفقراء الجدد سيكونون في بلدان لديها بالفعل معدلات فقر عالية، بينما ستشهد بعض البلدان متوسطة الدخل انزلاق أعداد كبيرة من الناس إلى ما دون خط الفقر المدقع. ويقدر التقرير أن حوالي 82٪ من إجمالي الفقراء سيكونون في البلدان متوسطة الدخل.

وكان من المتوقع أن ينخفض هذا العام معدل الفقر إلى 7.9٪، لولا تفشي الجائحة التي ضربت اقتصادات العالم بأكمله.

وقال رئيس مجموعة البنك الدولي، ديفيد مالباس، إن الوباء والركود العالمي قد يتسببا بوقوع “أكثر من 1.4٪ من سكان العالم في براثن الفقر المدقع”، مضيفاً أنه من أجل عكس هذه الانتكاسة الخطيرة لتقدم التنمية والحد من الفقر، “ستحتاج البلدان إلى الاستعداد لاقتصاد مختلف بعد فيروس كورونا، من خلال السماح لرأس المال والعمالة والمهارات والابتكار بالانتقال إلى أعمال وقطاعات جديدة”.

وقال مالباس إن دعم مجموعة البنك الدولي، عبر البنك الدولي للإنشاء والتعمير، والمؤسسة الدولية للتنمية، ومؤسسة التمويل الدولية، والوكالة الدولية لضمان الاستثمار، “سيساعد البلدان النامية على استئناف النمو والاستجابة للآثار الصحية والاجتماعية والاقتصادية لفيروس كورونا أثناء سعيها لتحقيق انتعاش مستدام وشامل”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى