البرلمان الألماني يحمل “بن زايد” مسؤولية الكارثة الإنسانية في اليمن

اليمن نت - متابعة خاصة:
المجال: أخبار التاريخ: يونيو 14, 2019

حمل البرلمان الألماني ولي العهد الإماراتي، محمد بن زايد، مسؤولية الكارثة الإنسانية في اليمن.

ودعا البرلمان الألماني (بوندستاغ) رئيس البلاد فرانك فالتر شتاينماير، إلى مطالبة ولي عهد أبوظبي محمد بن زايد ببحث طريقة لـ “إنهاء سريع لحرب اليمن”، خلال لقائهما في برلين، الثلاثاء المقبل، بحسب ما نقلت الوكالة الالمانية الرسمية.

وقالت “كلوديا روث” نائبة رئيس البوندستاغ، يجب على الرئيس شتاينماير أن يقول بكلمات لا لبس فيها لولي العهد (بن زايد)، إن ألمانيا وأوروبا تتوقعان تحولا جوهريا في السياسة الخارجية ونهاية سريعة للحرب في اليمن.

وشددت أن الإمارات كانت قوة دافعة وراء الحرب في اليمن، لذلك فإن ولي عهد الإمارات، باعتباره نائب القائد العام للقوات المسلحة، مسؤول بشكل مشترك عن أكبر كارثة إنسانية على هذا الكوكب حاليا.

يذكر أن بن زايد سيلتقي مع شتاينماير في برلين، الثلاثاء، حسب المصدر نفسه.

وتدخل الحرب في اليمن عامها الخامس، بين القوات الحكومية المدعومة بتحالف عسكري تقوده السعودية من جهة، وبين المسلحين الحوثيين المدعومين من إيران من جهة أخرى.

وأوقعت الحرب عشرات الآلاف من القتلى والجرحى منذ بدء عمليات التحالف في 26 آذار/مارس 2015، بحسب منظمة الصحة العالمية وتسببت في إنهيار اقتصادي تام، وتدمير جزء كبير من البنية التحتية، وصناعة ما توصف بأنها أكبر أزمة انسانية في العالم.