البرلماني العربي يرفض “صفقة القرن” ويؤكد على قيام دولة فلسطين

اليمن نت- متابعات

أدان الاتحاد البرلماني العربي في جلسته الطارئة، مساء السبت، في العاصمة الأردنية، عمان، خطة السلام بين إسرائيل والفلسطينيين والتي أعلن عنها الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب وباتت تُعرف باسم “صفقة القرن”.

وجاء في البيان الختامي للاجتماع وفقا لما نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية: “رفض الاتحاد البرلماني العربي أي تسوية غير عادلة للقضية الفلسطينية لا يقبل بها الفلسطينيون ولا تنص على حقوقهم التاريخية في قيام دولتهم المستقلة وعاصمتها القدس على حدود الرابع من يونيو عام 1967”.

وذكر البيان الختامي أن “إعلان الإدارة الأمريكية عن خطتها للسلام هي اتفاق من طرف واحد، لا تمثل خطوة باتجاه الحل العادل والشامل للقضية الفلسطينية الذي تقبل به الشعوب، ويمثل فرصة لمستقبل الأجيال.. معادلة السلام المنشود لن تكون إلا عبر مفاوضات مباشرة وجادة ومتكافئة وفق مبدأ حل الدولتين، وعلى أسس من التوافق العادل على قضايا الوضع النهائي التي تحصن الحقوق الفلسطينية وتكافئ نضالهم على مدى عمر قضيتهم”.

وحول القدس، أكد البيان أن “المساس بالقدس والاعتراف بها عاصمة موحدة لدولة الاحتلال تصعيد خطير يهدد أمن المنطقة، ويتركها رهينة الفتن والمطامع، ويقطع الطريق على فرص السلام”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى