الأمم المتحدة تحث على السماح لفريق تقييم بالوصول لناقلة النفط “صافر”

اليمن نت _ رويترز

حث الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش يوم الجمعة الحوثيين في اليمن على السماح بوصول فريق تقييم لناقلة نفط متهالكة تنذر بتسرب 1.1 مليون برميل من النفط الخام قبالة ساحل اليمن.

وقال مسؤولون حوثيون منذ أكثر من شهر إنهم سيوافقون على السماح لبعثة من الأمم المتحدة لتقييم فني وإصلاحات أولية في الناقلة صافر. لكن الأمم المتحدة ما زالت تنتظر تفويضا رسميا بذلك.

وقال المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك يوم الجمعة إن جوتيريش يشعر ”بقلق عميق“ من حالة ناقلة النفط.

وحذرت الأمم المتحدة من أن صافر قد تسرب ما يصل إلى أربعة أمثال النفط الذي تسرب من الناقلة إكسون فالديز عام 1989 قبالة ألاسكا.

وقال دوجاريك إن الأمين العام دعا تحديدا إلى ”السماح دون شرط بدخول الخبراء الفنيين المستقلين للناقلة لتقييم حالتها وتنفيذ أي إصلاحات أولية ممكنة… هذا… سيقدم أدلة علمية ضرورية لاتخاذ الخطوات المقبلة لتجنب وقوع كارثة“.

والناقلة صافر متوقفة قبالة مرفأ رأس عيسى النفطي المطل على البحر الأحمر منذ أكثر من خمس سنوات.

وناشد مجلس الأمن الدولي الحوثيين من قبل تسهيل وصول الأمم المتحدة غير المشروط إلى الناقلة في أسرع وقت ممكن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى