الأمم المتحدة تجدد دعوتها للأطراف اليمنية للإمتناع عن استهداف المدنيين

جددت الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، دعوتها لجميع الأطراف اليمنية للامتناع عن استهداف المدنيين في البلاد.

جاء ذلك في تغريدة نشرها مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن، عبر حسابه الرسمي بموقع “تويتر”، بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الطفل الذي يصادف 20 نوفمبر/ تشرين الثاني من كل عام.

وقال المكتب الأممي”نجدد دعوتنا لجميع أطراف النزاع إلى احترام القانون الإنساني الدولي، والامتناع عن استهداف المدنيين، بمن فيهم الأطفال”.

وأوضح إن “أكثر من 50 بالمئة من اليمنيين الذين قضوا جراء للصراع من النساء والأطفال”.

ويشهد اليمن، منذ نحو خمسة أعوام، حربًا بين القوات الحكومية، مدعومة بالتحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، وبين مسلحي جماعة الحوثي، من جهة أخرى، الذين يسيطرون على عدة محافظات، بينها صنعاء منذ 2014م، وخلفت الحرب أوضاعًا إنسانية وصحية صعبة للغاية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى