الأمم المتحدة: ارتفاع أسعار المواد الغذائية في اليمن 35 بالمئة منذ تفشي كورونا

اليمن نت _ متابعة

أعلنت الأمم المتحدة، إن أسعار المواد الغذائية في اليمن ارتفعت بنسبة 35 بالمئة في بعض مناطق اليمن، منذ بدء تفشي فيروس كورونا، بالتزامن مع تراجع سعر العملة الوطنية.

واعتبر مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن، في بيان له، الاثنين، أن جميع المعطيات، تؤشر إلى أن الفيروس انتقل بشكل سريع في جميع أنحاء البلاد.

وأشار البيان إلى أنه في كثير من الأحيان، يتأخر الأشخاص الذين يعانون من أعراض الإصابة بكورونا في البحث عن العلاج، حتى تكون حالتهم خطيرة، لأن مراكز العلاج لا يمكن الوصول إليها.

وأكد البيان أن أزمة الوقود الأخيرة تهدد بالفعل الوصول إلى الغذاء، وعمليات المستشفيات وإمدادات المياه، التي تعتمد على المشتقات النفطية.

وأضاف: “الوقود ضروري لمنع انتقال الفيروس والاستجابة له، وتشكل عقبة أخرى أمام الأشخاص الذين يلتمسون العلاج”.

وبلغ إجمالي الحالات المسجلة بفيروس كورونا منذ دخول الوباء إلى اليمن في 10 إبريل الماضي، حتى مساء الأحد 1118 حالة، بينها 302 حالة وفاة، و 430 حالة تعافي.

من جهتهم، لم يعلن الحوثيون –المتهمون بإخفاء المعلومات الحقيقية عن الوباء في مناطقهم– سوى عن 4 حالات فقط، بينها حالة وفاة.

يذكر أن منظمة الصحة العالمية؛ توقعت إصابة أكثر من نصف اليمنيين (حوالي 16 مليون) بالوباء، ووفاة أكثر من 40 ألف شخص؛ نظراً لضعف الإمكانيات لمواجهة الوباء، بسبب الظروف السياسية والأمنية داخل البلاد، وانهيار النظام الصحي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى