اتهامات متبادلة بين الحوثيين والغذاء العالمي على خلفية التلاعب بالمساعدات

اليمن نت - متابعات خاصة
المجال: أخبار التاريخ: يونيو 18, 2019

أثارت الاتهامات المتكررة لبرنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة، لجماعة الحوثي، بالتلاعب بالمعونات والمساعدات المقدمة للمحتاجين في المحافظات الخاضعة لسيطرتها، حفيظة الجماعة، الأمر الذي أدى الى تبادل الاتهامات والتهديد بالكشف عن الفساد بين الطرفين.

المدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي، ديفيد بيزلي خلال إفادته التي قدمها، مساء امس، إلى أعضاء مجلس الأمن الدولي، اتهم المليشيا الحوثية بالتلاعب بالمساعدات الإنسانية ومصادرتها والتزوير والغش وسرقة طعام المحتاجين لإطعام ميليشياتهم.

مشيراً الى ان المساعدات الغذائية يتم التلاعب بها ويمنع البرنامج من ضبط الأمر.

وحذر برنامج الغذاء من استمرار عرقلة المليشيا الحوثية الإنقلابية لعمليات إيصال المساعدات الغذائية لسكان المناطق الخاضعة لسيطرتهم.

وفي رد الجماعة على لسان عضو ما يسمى بالمجلس السياسي محمد علي الحوثي، عبر عن رفض مشاركة برنامج الغذاء العالمي في توريد المساعدات الاغاثية الفاسدة أو في اجراءات تخالف قوانين الجمهورية وسيادتها.

وقال الحوثي في سلسلة تغريدات له على منصة “تويتر” منتصف ليل الاثنين: “نقول للمنظمات استبدلوا أغذيتكم الفاسدة نقدا ونحن مع الآلية التي تحقق الرقابة الحقيقية وفق القانون”. في اشارة لبرنامج الغذاء العالمي.

وأكد رفض هذا الفساد والقبول بمساعدات فاسدة أو منتهية الصلاحية وقال: “العدل لا يسمح بشراء غذاء فاسد ونحن مع الإجراءات الصحيحة بشفافية، وبما لا يخالف قوانين الجمهورية”. في إشارة لاصرار برنامج الغذاء على جمع بيانات ومعلومات بعينها.