The Yemen Logo

اتهامات للحوثيين باستخدام الاتصالات كأداة استخباراتية للتجسس

اتهامات للحوثيين باستخدام الاتصالات كأداة استخباراتية للتجسس

غرفة الأخبار - 09:32 30/06/2022

اتهمت تقارير محلية ميليشيا الحوثية بتشديد الرقابة على الاتصالات والتجسس على اليمنيين وتحويل قطاع الاتصالات إلى أداة عسكرية واستخبارية إلى جانب الأموال الضخمة التي يدرها هذا القطاع.

وكشفت وثائق ومعلومات صادرة عن مبادرة "استعادة اليمن" حجم التدخل الإيراني في قطاع الاتصالات، وتسخيره لصالح مليشيا الحوثي في الجانب الاستخباراتي والاستثماري والمالي.

وأكدت الوثائق، التي تضمّنها التقرير الخامس للمبادرة قيام الحوثيين بتنفيذ مشروع استثماري استخباراتي يشرف عليه خبراء إيرانيون من شركتي "الما وبي ار تل" الإيرانيتين، ومن جانب الحوثيين عبد الله مسفر الشاعر كطرف ممثّل لهم، إضافة إلى القائم بأعمال المدير التنفيذي لشركة "واي"، ومدير شركة "فايبر فون"، إبراهيم هاشم يحيى الشامي، وعبد الله حسين عبد الله الشهاري (ممثّل لشركة يويو) بهدف إدارة قطاع الاتصالات في اليمن، وكيفية تنمية استثماراته.

وبحسب التقرير، فقد تم بين الجانبين (الحوثيين والإيرانيين) عقد عدد من اللقاءات والاتصالات المباشرة وغير المباشرة، إذ تعد شركة "فايبر فون"، التي استحدثها الحوثيون ،بمثابة الشركة الوسيطة المزوّدة لخدمات الاتصالات في اليمن، مع ممثّل الجانب الإيراني شركة "الما" الإيرانية، وشركة "بي آر تل"، اللتين تقومان بتقديم الخدمات الاستشارية والدعم اللوجستي والاستخباراتي والاستثماري لمليشيا الحوثي، إضافة إلى الاستشارات الفنية.

وكان وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني أكد في وقت سابق أن ‏الميليشيا قامت بحجب جميع وسائل التواصل الاجتماعي في محاولة لعزل أبناء الشعب في مناطق سيطرتها عن العالم وإخفاء الجرائم التي ترتكبها بحقهم والتي ترقى إلى مستوى الجرائم ضد الإنسانية.

وأوضح الإرياني، بسلسلة تغريدات سابقة على «تويتر» أن ‏سكان صنعاء يتعرضون للإبادة وأصبحوا تحت الإقامة الجبرية، والشعب في مناطق سيطرة الجماعة يتعرض لأبشع أنواع الانتهاكات.

ويتحكم الحوثيون في اليمن بخدمة الإنترنت من خلال سيطرتهم على شركة «تيليمن» المزود الوحيد للخدمة، وتحصل جميع شركات الهاتف النقال في اليمن على الخدمة من الشركة الحكومية، بالإضافة إلى وقوع مراكز تلك الشركات في العاصمة المحتلة صنعاء منذ سبتمبر (أيلول) 2014.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

شددت على أهمية أخذ الاعتبار المتجدد باتخاذ إجراءات مبكرة ضد الفيضانات على جميع المستويات كونها مسألة عاجلة.

جاء ذلك في حديثه مع نظيره البحريني عبد اللطيف بن راشد الزياني في العاصمة الأردنية عمان.

غادرت، اليوم الثلاثاء، أول سفينة تابعة للأمم المتحدة لنقل الحبوب الأوكرانية ميناء بيفديني في جنوب أوكرانيا، متّجهة إلى إفريقيا. . .

قالت في بيان لها إنها تراقب عن كثب على الأرض الوضع في المدن التاريخية، لا سيما تلك المدرجة في قائمة التراث

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram