أمهات المختطفين تناشد المجتمع الدولي التدخل العاجل لإنقاذ أبنائهن المخفيين في سجون الحوثي

اليمن نت -متابعة خاصة
المجال: أخبار التاريخ: مارس 10, 2018

 

ناشدت رابطة أمهات المختطفين، اليوم السبت، مجلس حقوق الإنسان بجنيف والمنظمات الدولية والإنسانية بالتدخل العاجل لإنقاذ المئات من أبنائهن المختطفين والمخفيين قسراً في سجون جماعة الحوثي المسلحة.

جاء ذلك في الوقفة الإحتجاجية التي نفذتها الأمهات، تزامنا مع اليوم العالمي للمرأة أقيمت صباح اليوم السبت أمام المفوضية السامية لحقوق الإنسان بصنعاء.

وقالت الأمهات في بيان لهن أن المرأة تحتفي بيومها العالمي بالكثير من الأمنيات وهن يقفن أمام المفوضية لرفع ندائهن لإنقاذ المختطفين الذين تزادا أوضاعهم سوءا داخل سجون الحوثي وسوء معاملتهم وتردي أوضاعهم الصحية والمعيشية، ومنعهم من أبسط حقوقهم الإنسانية من منع الزيارات عنهم ومنع إدخال الطعام والشراب والأدوية لهم.

وأكدت الأمهات أن جماعة الحوثي المسلحة تقوم بحملات اختطاف ممنهجة ضد المواطنين وتعرضهم للإخفاء القسري والتعذيب النفسي والجسدي الشديدين داخل سجونها؛ حتى وصل بها الأمر لإختطاف من قد أطلق سراحه في وقت سابق.

ورفعت الأمهات لافتات في وقفتهن مطالبات المنظمات الحقوقية والإنسانية الدولية والمحلية، مناصرة قضية أبنائهن وعدم خذلانهن، والضغط لإطلاق سراح المختطفين دون قيد أو شرط، وتجنيب قضيتهم الصراع السياسي فقضيتهم قضية إنسانية في المقام الأول والأخير.

ومنذُ اجتياح جماعة الحوثي المسلحة للعاصمة صنعاء في 21 سبتمبر/ كانون أول 2014،  مارست وما تزال، اختطافات قسرية واسعة طالت عشرات النشطاء والمحامين والسياسيين والصحفيين، وزجت بهم في معتقلات سرية، تلقوا فيها أبشع أنواع التعذيب والإنتهاكات لحقوق الإنسان.