أزمة وقود في الحديدة رغم تدفق السفن النفطية إلى ميناء المدينة

اليمن نت -خاص
المجال: أخبار التاريخ: أغسطس 8, 2018

شهدت مدينة الحديدة غربي اليمن، اليوم الأربعاء، أزمة وقود خانقة رغم تدفق عدد من السفن النفطية إلى ميناء المدينة.

وقال “سكان محليون” ل اليمن نت” إن عددا من محطات الوقود أغلقت أبوابها، فيما باعت بعض محطات الوقود اللتر الواحد للبنزين بأكثر من 800 ريال يمني.

وأضاف “السكان” أن الكثير من محطات الوقود قامت بتخزين المشتقات وأغلقت أبوابها، في مسعى لرفع تسعيرة المشتقات من مادتي الديزل والبترول رغم توفرها بشكل كبير.

وحصلت “اليمن نت” على كشف حركة الملاحة في ميناء الحديدة ليوم الاربعاء، يوضح رسو سفينتين تحملان مادتي البترول والديزل، فيما تنتظر خمس سفن أخرى في غاطس الميناء، محملة بمواد الديزل والبنزين والمازوت الخاص بالكهرباء.

ويتهم ناشطون يمنيون جماعة الحوثي بافتعال أزمة وقود جديدة لرفع أسعاره، حيث تأتي هذه الأزمة بعد يوم من افتعال الجماعة أزمة في العاصمة صنعاء، حيث بدأت كل المحطات ببيع اللتر الواحد من البنزين بأكثر من 800 ريال بشكل رسمي.