The Yemen Logo

الأحزاب اليمنية تدين الاعتداءات على "الأقصى" وتقول إنها تواجه "صلفاً إيرانياً لا يختلف عن الصهيوني"

الأحزاب اليمنية تدين الاعتداءات على "الأقصى" وتقول إنها تواجه "صلفاً إيرانياً لا يختلف عن الصهيوني"

اليمن نت - 20:18 09/05/2021

أدان التحالف الوطني للأحزاب والقوى السياسية اليمنية الجرائم التي ترتكبها قوات الاحتلال الصهيوني باقتحام باحات المسجد الأقصى والاعتداء على المصلين ومحاولة منعهم من حقهم في الوصول إلى المسجد الأقصى. معتبراً أن اليمن يواجه صلفاً إيرانياً لا يختلف عن الصلف الصهيوني.

كما أدان التحالف في بيان له جرائم الاستيطان ومصادرة الأراضي والتهجير القسري التي تقوم بها سلطات الاحتلال بحق أبناء الفلسطينيين والتي كان آخرها مساعي لتهجير عائلات فلسطينية من منازلهم في حي الشيخ جراح بالقدس الشرقية، والتي تمثل انتهاكا لمقررات الشرعية الدولية والقانون الدولي الإنساني.

ودعا التحالف جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي إلى اتخاذ مواقف حازمة تجاه الصلف الإسرائيلي، وطالب مجلس الأمن بتحمل مسؤولياته القانونية والأخلاقية تجاه جرائم سلطات الاحتلال المتواصلة بحق أبناء الشعب الفلسطيني.

وجدد في بيانه التأكيد على "الموقف الثابت لشعبنا اليمني الداعم للحقوق المشروعة والثابتة للشعب الفلسطيني الشقيق وعلى رأسها حق العودة وإنهاء الاحتلال وإقامة دولته الوطنية المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشريف، والرفض بشكل قاطع كل الممارسات غير القانونية التي تستهدف النيل من تلك الحقوق، لا سيما تلك المتعلقة باستمرار سياسة الاستيطان والتهجير القسري، والتي تمثل تقويضاً صارخا لفرص السلام وتهديداً لركائز الأمن والاستقرار في المنطقة وتضع العدالة الدولية على المحك".

وأشار التحالف الوطني إلى أن اليمن يواجه صلفا إيرانيا لا يختلف كثيرا عن الصلف الصهيوني، حيث تقوم مليشيات الحوثي المدعومة إيرانياً بهدم المنازل والمساجد، ومصادرة الممتلكات وحملات الاختطاف وقتل المدنيين، وغيرها من الجرائم التي لا تختلف عن جرائم الاحتلال الصهيوني.

وأكد التحالف "التضامن الكامل مع الشعب الفلسطيني وقضاياه، وأنه مهما حاول المشروع الإيراني أن يحرف البوصلة إلى الصراعات الجانبية فإن الشعب اليمني ومعه كل الشعوب العربية ستفشل المشروع الإيراني وتقف صفًا واحدًا مع قضية فلسطين التي تعد القضية المركزية للشعوب العربية حتى قيام الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف".

وخلال اليوميين الماضيين، اقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني باحات المسجد الأقصى ومنعت المصلين واعتدت عليهم ما تسبب بإصابة المئات منهم.

ورداً على هذه الاعتداءات أدى أكثر من 100 ألف مصلٍّ فلسطيني صلاة العشاء والتراويح ليلة أمس السبت، نشبت خلالها مواجهات بين الفلسطينيين وقوات الاحتلال.

انشر الخبر :

اخر الأخبار

في ليلة الذكرى الـ 61 لثورة 26 سبتمبر شعر الحوثيون بالرعب بعد الخروج الكبير للمواطنين للاحتفال

تمنح السعودية والإمارات رواتب مجزية للمجندين المناهضين للحوثيين

يتقاسم الحوثيون وخصومهم مسؤولية دمار اليمن

اعتبرت الوكالة إغلاق حسابها “إجراءً تعسفيا يكشف زيف شعارات حرية الرأي والتعبير”

linkedin facebook pinterest youtube rss twitter instagram facebook-blank rss-blank linkedin-blank pinterest youtube twitter instagram